السبت 30 مايو 2020 م - 07 شوال 1441 هـ

إشراقة أبدية لعقل نظيف أم محو التاريخ الانساني

الأحد 10/مايو/2015 - 04:19 م
هدى عمران
 
حصل فيلم" Eternal Sunshine of the Spotless Mind" على جائزة الأوسكار لأفضل "سكريبت " لعام 2005 كما رشحت بطلته " كيت وينسليت " لجائزة أفضل ممثلة .
قدم الفيلم  في قالب كوميدي فانتازي ، فانتازيا مُررت بسلاسة وخفة ، كتب الفيلم تشارلي كوفمان ،ميتشل غوندري مخرج الفيلم  وبيير بيزمث ،وقدم الممثل الكوميدي " جيم كاري" دور البطولة بشكل جديد وغير مألوف عن أدواره الأخرى، كما كيت وينسليت التي خرجت عن أدوار المرأة الناضجة أو الشخصيات المركبة .

إشراقة أبدية لعقل
تبدأ قصة الفيلم بجويل باريش "جيم كاري" في ليلة عيد الحب مغيراً وجهته بدلاً من الذهاب للعمل ويستقل القطار ذاهبا الى مدينة نائية " مونتوك" ويقابل هناك كلمنتين "كيت ونسيلت" التي ينجذب اليها فور رؤيتها .
تبدأ بعدها علاقة غرامية بين جويل وكلمنتين رغم اختلافهما الشديد عن بعضهما البعض ،كلمنتين فتاة غريبة الأطوار فوضوية الى حد كبير عكس جويل الشاب المنطوي الذي يحب العزلة .
بعدها تنتقل الأحداث فجأة الى مشهد يبكي فيه جويل بسبب فراق كلمنتين ، محاولا استعادتها لكنها لا تعيره اهتمامها كأنها لا تعرفه ، بعدها يعرف جويل أن كلمنتين ذهبت الى مركز طبي ومسحت من عقلها كل ذكرياتها معه بعد خلاف حاد بينهما ؛ يقرر جويل ان يفعل مثل كلمنتين وان يمحوها من ذاكرته أيضا ً .
في رحلة جويل لمحو حبيبته يكتشف أنه ارتكب أكبر خطأ في حياته وأن ذكرياته مع كلمنتين هي أجمل ما يسكن عقله وان محوها يعني محو جزء من ذاته .

إشراقة أبدية لعقل
الذاكرة والتاريخ الانساني
تناولت العديد من الأفلام فكرة النسيان أو فقدان الذاكرة بشكل أو بآخر ، لكن يبدو أن فيلم Eternal Sunshine of the Spotless Mind" أو اشراقة أبدية لعقل نظيف اختار أن يلعب على الجانب الفلسفي من فكرة الذاكرة من خلال قصة عاطفية بسيطة ، فوضع الذاكرة مقابل التاريخ ، الذاكرة باعتبارها جزءا ً من الذات ،وان فقدانها يعني فقدان جزء من الذات وفقدان جزء من التاريخ الانساني ككل .
تضعنا هذه الفكرة أمام تساؤلات طالما شغلت العقل البشري حول الوجود والعدم ،حول الآلم الذي يمر به الانسان والذي يصنع تجربته ، وكأنه يقول انت تستطيع أن تصبح انسان جديد لكن بلا تاريخ وبلا تجربة ،يعطينا الفيلم القدرة على الاختيار اختيار المحو ، محو الآلم لنكتشف أن محوه معناه محو جزء من الذات .
الجدير بالذكر أن الفيلم فاز ب72 جائزة علاوة على الأوسكار ، وتكلف انتاجه نحو 20 مليون دولار وحصل على ايرادات تخطت ال 70 مليون دولار.

تقييم الموضوع

تعليقات Facebook


تعليقات البوابة الوثائقية